أوباما: حان الوقت ليغير العالم نظرته لأفريقيا

مصدر الصورة Reuters
Image caption أوباما دعا القادة الأفارقة إلى الالتزام بدساتير بلدانهم

دعا الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، العالم إلى تغيير نظرته لأفريقيا، بعد نصف قرن من الاستقلال.

وقال في أول خطاب لرئيس أمريكي أمام الاتحاد الأفريقي إنه "حان الوقت ليتخلى العالم عن الصورة النمطية لأفريقيا الغارقة في الفقر والنزاعات، ويعترف العالم بالتطور المذهل الذي حققته القارة".

وأضاف أن أفريقيا بحاجة إلى المزيد من المبادلات التجارية، وأن الولايات المتحدة تبادر ببناء علاقات تجارية مع الدول الأفريقية.

ولكن الرئيس الأمريكي انتقد في خطابه عدم التزام بعض الرؤساء الأفارقة بفتراتهم الرئاسية المحددة في القانون، وقال إن الديمقراطية في أفريقيا تتعرض للتهديد عندما لا يترك القادة مناصبهم بنهاية الفترة الدستورية.

وأشار إلى تصاعد العنف في بوروندي إثر بقاء الرئيس لفترة رئاسية ثالثة.

وانتقد أوباما سجن أثيوبيا للصحفيين، قائلا إن البلاد لا يمكن أن "تطلق إمكانيات أفراد شعبها، إذا هي اعتقلت الصحفيين، وضيقت على المعارضة الشرعية.

واعترفت الحكومة الأثيوبية بأنها مطالبة بالمزيد لبناء الديمقراطية، ولكنها أوضحت أن أي صحفي معتقل لابد أنه ارتكب جريمة.

ودعا الرئيس الأمريكي زعماء جمهورية أفريقيا الوسطى إلى الالتزام بانتخابات جامعة وإلى انتقال سلمي للسلطة.

وستكون الانتخابات المقررة في أكتوبر المقبل بداية العودة إلى الحكم الديمقراطي في أفريقيا الوسطى، التي تسودها الاضطرابات والنزاعات المسلحة منذ إسقاط الرئيس، فرانسوا بوزيزي، على يد متمردي سيليكا.

المزيد حول هذه القصة