العفو عن نحو 7 ألاف سجين في ميانمار

مصدر الصورة AP
Image caption تولى الرئيس ثين سين السلطة عام 2010

قالت الحكومة في ميانمار إنها أطلقت سراح 6966 سجينا بينهم 210 أجنبي بموجب عفو حكومي و8 ضباط جيش سابقين سجنوا عام 2004.

وقالت وزارة الإعلام إن القرار الرئاسي الصادر بالعفو عن هؤلاء السجناء تم لأسباب صحية دون أن تؤكد أو تنفي وجود مسجونين سياسيين بين المطلق سراحهم.

ويأتي ذلك قبيل موعد الانتخابات العامة التى ينتظر إجراؤها في نوفمبر / تشرين ثاني المقبل.

وذكرت وسائل إعلام صينية أن 150 حطابا صينيا كانوا قد معتقلين في ميانمار قد أطلق سراحهم بعدما تسبب اعتقالهم في إثارة أزمة ديبلوماسية بين البلدين.

ويعد القرار هو الأحدث في سلسلة من قرارات العفو عن السجناء التى تشهدها البلاد خلال الأشهر القليلة الماضية.

وكان الرئيس الميانماري ثين سين قد تعهد بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين أيضا بقرارات عفو وأطلق سراح أغلبهم بالفعل ضمن ما أسماه "إصلاحات سياسية".

وتولى سين رئاسة البلاد عام 2010 منهيا حقبة من الحكم العسكري المباشر حيث تحكم سلطة مدنية مدعومة من الجيش.

وتؤكد جماعات جماعات حقوقية استمرار اعتقال السلطات البورمية نحو 150 معتقلا سياسيا حتى اللحظة.