أوباما : سنعلن الأثنين إجراءات مهمة للتعامل مع التغير المناخي

مصدر الصورة Reuters
Image caption صورة من الأرشيف لحضور أوباما لقمة التغير المناخي عام 2014

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن البيت الأبيض سيكشف الاثنين عما سماه أكبر الخطوات وأكثرها أهمية في مجال التعامل مع التغيير المناخي.

وتهدف الإجراءات الأمريكية التي سيعلنها أوباما إلى تقليل انبعاث الغازات الدفيئة (المسببة للاحتباس الحراري) بنسبة الثلث تقريبا خلال 15 عاما.

وستشمل الإجراءات إيلاء أهمية خاصة للطاقة الشمسية والطاقة المنتجة من الرياح وغيرها من مصادر الطاقة المتجددة.

وقد انتقد معارضون في صناعة الطاقة هذه الخطط، قائلين إن الرئيس قد أعلن الحرب على الفحم، الذي يشكل مصدر أكثر من ثلث احتياجات الطاقة في الولايات المتحدة.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption ستشمل الإجراءات ايلاء أهمية خاصة للطاقة الشمسية والطاقة المنتجة من الرياح

ويقول مراسل بي بي سي إن الإجراءات المقترحة الجديدة ستعطي للرئيس أوباما سلطة معنوية للتفاوض بشأن تقليل انبعاث الغازات الدفيئة (المسببة للاحتباس الحراري) في المؤتمر الذي سيعقد في باريس لمناقشة التغيير المناخي في ديسمبر/كانون الأول.

وكان أوباما أشار في وقت سابق إلى أن التغير المناخي يمثل القضية المركزية في ما تبقى له من فترة في الرئاسة الأمريكية.

مصدر الصورة EPA
Image caption تهدف قمة باريس إلى التوصل لاتفاق عالمي للإبقاء على ارتفاع درجات الحرارة بمعدل درجتين مئوتين عالميا

واستخدم أوباما، الذي يواجه معارضة قوية من الجمهوريين ومن أقطاب الصناعة، أوامر رئاسية تنفيذية في قضية التغير المناخي لتجنب معارضة الكونغرس، ومنها أمر رئاسي أصدره في مارس/آذار يوجه الوكالات الفيدرالية في الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة.

وقد أعلن أوباما في الصين العام الماضي التزامه بتخفيض انبعاثات الكاربون في الولايات المتحدة بنسبة 26 - 28 في المئة بحلول عام 2025.

وتهدف قمة باريس إلى التوصل لاتفاق عالمي للإبقاء على ارتفاع درجات الحرارة بمعدل درجتين مئوتين عالميا، التي يعتقد أنها ستمنح فرصة جيدة لتجنب ضرر واسع للمناخ.

المزيد حول هذه القصة