مئات يحيون ذكرى مقتل مايكل براون برصاص الشرطة في فيرغسون

مصدر الصورة Reuters
Image caption بعد الوقفة انطلق المشاركون في مسيرة عبر أحياء البلدة

شارك المئات في إحياء ذكرى مصرع المراهق الأمريكي الأسمر مايكل براون برصاص رجال الشرطة في بلدة فيرغسون قبل عام.

ووقف مئات المشاركين في صمت في مكان الواقعة حاملين لافتات لصور براون والشرطي الذي أطلق عليه الرصاص.

واستمرت الوقفه 5 دقائق تقريبا وقصد بذلك أن تستمر نفس الفترة التى بقى فيها جثمان براون في الشارع بعد مقتله.

وبعد ذلك انطلق المشاركون في مسيرة احتجاج على الأحداث التى قتل فيها براون برصاص الشرطة بعدما قال رجال الشرطة إنهم اعتقدوا أنه كان مسلحا لكن اتضح بعد ذلك أن براون لم يكن بحوزته سلاح.

وتسبب إطلاق الشرطي الابيض السابق دارين ويلسون الرصاص على براون الأسمر الذي كان يبلغ من العمر 18 عاما في انطلاق تظاهرات واحتجاجات عارمة في بلدة فيرغسون وعدة مناطق أخرى في الولايات المتحدة الامريكية.

مصدر الصورة AP
Image caption شهدت البلدة أعمال عنف ومصادمات مع الشرطة بعد مقتل براون

و دعم ذلك حملة وطنية عبر أمريكا ندد فيها المواطنون سود البشرة بتعامل رجال الشرطة البيض "المنحاز" ضدهم.

وكان بين المشاركين عدد من المشاهير والشخصيات البارزة في ولاية ميسوري.

وقال القس أوساغيفو سيكو الذي يعمل في فيرغسون إن أحداث العام الماضي أدت لتغيير إيجابي بين الأمريكيين سود البشرة لكن ليس في المجتمع الأمريكي ككل.

وكان المسؤولون في مدينة فيرغسون قد عينوا ضابطا من أصول افريقية رئيسا لوحدة الشرطة،قبل نحو أسبوعين ليشغل المنصب لمدة ستة أشهر.

المزيد حول هذه القصة