خطف سيدة أجنبية تعمل لدى وكالة إغاثة ألمانية في كابول

مصدر الصورة EPA
Image caption محققو الشرطة الأفغانية زاروا مكتب الوكالة الألمانية في كابول في إطار التحقيق.

خُطفت سيدة أجنبية تعمل في وكالة إغاثية ألمانية في العاصمة الأفغانية كابول، حسبما تقول الشرطة الإفغانية.

وفتحت السلطات الأفغانية تحقيقا في الحادث.

وهذا هو ثاني حادث من نوعه خلال أقل من شهرين.

ووقع حادث الخطف في منطقة يعيش ويعمل بها مواطنون غربيون في كابول.

وحسب الشرطة، فإن مسلحين أخذوا السيدة، التي لم يُكشف عن هويتها، من سيارتها بعد مغادرة منزلها في طريقها إلى مكتبها التابع الوكالة الألمانية لمعونة التنمية.

وكان أحد العاملين في الوكالة نفسها قد خٌطف أوائل العام الحالي في شمال أفغانستان.

ونقلت وكالة أسوشيتدبرس عن شاهد عيان يدعى شير خان قوله "كانت الساعة التاسعة (الرابعة والنصف بتوقيت غرينتش)، وسمعت صياحا من الشارع، وخرجت لأعرف ماذا يحدث. وقال الناس إن امرأة خُطفت. ووصلت الشرطة لاحقا إلى المكان للتحقيق."

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن خطف السيدة.

كما لم يصدر تعليق من السلطات الألمانية على الحادث.

وقال نجيب دنيش، المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية إن "تحقيقا يجري الآن."

ومنذ أقل من شهرين، خطفت عاملة إغاثة هولندية من حي قريب من المنطقة التي وقعت فيها عملية الخطف الأخيرة.

وكانت السفارة الأمريكية في كابول قد حذرت يوم السبت المواطنين الأمريكيين في "رسالة عاجلة" من أن المسلحين يخططون لموجة هجمات جديدة تستهدف مواقع عدة يتردد عليها الأجانب في العاصمة الأفغانية.

المزيد حول هذه القصة