بلغاريا تحظر تحليق الطائرات التي تحمل "معونات" روسية الى سوريا في اجوائها

Image caption تقول الحكومة البلغارية إنها اتخذت قرار حظر الرحلات الروسية في الاسبوع الماضي

حظرت السلطات البلغارية تحليق الطائرات الروسية في اجوائها اواخر الاسبوع الماضي وسط مخاوف من أن موسكو بصدد تعزيز دعمها العسكري للحكومة السورية.

وقالت وزارة الخارجية البلغارية إنها اشتبهت بأن الطائرات المحظورة لم تكن تنقل مساعدات انسانية كما قالت موسكو.

وقالت بتينا زوتيفا الناطقة باسم الوزارة إن بلغاريا لم تعرض لأي ضغوط في هذا المجال من حليفاتها في حلف شمال الاطلسي.

يذكر ان روسيا تعتبر حليفة قوية لحكومة الرئيس السوري بشار الأسد في حربها مع الجماعات المعارضة المسلحة في بلاده.

وقالت الناطقة "قيل لنا إن الطائرات انما تحمل مساعدات انسانية، ولكن وردتنا معلومات موثوقة تشير الى انها الحمولات المعلنة لم تكن الحمولات الحقيقية."

وأضافت أن قرار منع الطائرات الروسية من التحليق في الأجواء البلغارية اتخذ اواخر الاسبوع الماضي، ولكنها لم تتطرق الى عدد الرحلات التي منع تحليقها.

من جانبه، قال فلاديمير جباروف، ناشب رئيس مجلس العلاقات الخارجية الروسي، لوكالة انباء تاس الحكومية إن الطائرات لم تكن تحمل الا "مواد انسانية"، مضيفا "أنه ليس من المجدي اقتصاديا نقل الاسلحة جوا."

وتأتي الخطوة البلغارية عقب ورود انباء امس الاثنين تفيد بأن الولايات المتحدة طلبت من اليونان - العضو ايضا في حلف الاطلسي - منع طائرات الشحن الروسية من التحليق في اجوائها.

وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد اتصل هاتفيا يوم السبت بنظيره الروسي سيرغيه لافروف معبرا له عن قلق بلاده ازاء التقارير التي تتحدث عن تصعيد الدعم العسكري الذي تقدمه موسكو لدمشق.