أستراليا تستعد لعمل عسكري "يستغرق سنوات" ضد تنظيم الدولة الإسلامية في الشرق الأوسط

مصدر الصورة Reuters
Image caption رئيس وزراء استراليا توني أبوت يتوسط وزيرة الخارجية ووزير الدفاع خلال الإعلان عن زيادة عدد السوريين الذين سوف تستقبلهم استراليا.

يمكن أن يستمر دور استراليا في القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية في الشرق الأوسط لسنوات، وفقا لما أعلنته جولي بيشوب وزيرة الخارجية الاسترالية.

وجاء هذا التصريح بعد أن قالت الحكومة الاسترالية إن طائراتها سوف تشارك في مهام ضد تنظيم الدولة الإسلامية في داخل سوريا.

وكانت الطائرات الاسترالية سابقا تشارك في مهام ضد التنظيم المتطرف في العراق في إطار التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

وكانت استراليا قد أرسلت أيضا عددا من جنودها للمساعدة في تدريب وتقديم المشورة للجيش العراقي.

وقالت بيشوب في تصريحات صحفية إن استراليا ملتزمة بتدمير تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضاف "تحدثنا دائما عن مشاركتنا في العراق لسنوات وليس لشهور أو أيام."

وكان وزير الدفاع الاسترالي كفين أندروز قد قال لشبكة آي بي سي الإخبارية إن دور بلاده في الصراع في الشرق الأوسط سوف يستمر " عامين أو ثلاثة" . وأضاف "لا أستطيع أن أعطي رقما محددا."

ويقصف سلاح الجو الاسترالي مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في العراق منذ حوالي 12 شهرا،غير أن الولايات المتحدة طلبت الشهر الماضي من استراليا المساعدة في تعقب أهداف للتنظيم في سوريا.

وأعلنت استراليا منذ أيام قليلة إنها سوف تستوعب 120 ألف مهاجر إضافي من الفارين من سوريا علاوة على 13750 آخرين هم إجمالي عدد الأشخاص اللاجئين عام 2015.

وسوف تدفع استراليا أيضا ما قيمته 32 مليون دولار للأمم المتحدة مباشرة للمساعدة في إغاثة 240 ألف مشرد في الدول المجاورة لسوريا والعراق.

وبذلك يصل حجم الدعم الإنساني الاسترالي للمتضريين من الصراع في العراق وسوريا إلى 230 مليون دولار استرالي منذ عام 2011.

المزيد حول هذه القصة