أوباما: أمريكا ستقبل 10 آلاف لاجئ سوري العام المقبل

مصدر الصورة Getty

أمر الرئيس الأمريكي باراك أوباما ادارته بقبول 10 آلاف لاجئ سوري على الأقل في العام المقبل، وذلك عقب الانتقادات التي وجهت للادارة الأمريكية بأن الولايات المتحدة لم تفعل ما يكفي للتعامل مع سيل اللاجئين المتدفق.

وقال جوش أرنست الناطق باسم البيت الأبيض في واشنطن إن الرئيس أوباما طلب من مساعديه "زيادة عدد" اللاجئين الذين ستستقبلهم البلاد من 1500 في هذه السنة المالية الى 10 آلاف في السنة المالقة المقبلة.

وتتعرض الولايات المتحدة لضغوط دولية متصاعدة للتصرف بسرعة وقبول عدد أكبر من اللاجئين، خصوصا بعد ان صدم الرأي العام العالمي بصور اللاجئين الغرقى.

وتقبل الولايات المتحدة حاليا حوالي 7 آلاف لاجئ سنويا من كل أنحاء العالم، ولكنها تلكأت في قبول اللاجئين من سوريا.

ويخضع اللاجئون السوريون الذين تقبلهم الولايات المتحدة الى تدقيق أمني صارم لاكتشاف اذا ما كان بينهم متطرفون، وذلك حتى بعد قيام الامم المتحدة بتسجيلهم كلاجئين.