رئيس زيمبابوي يلقي خطأ خطابا "ألقاه بنفسه الشهر الماضي"

مصدر الصورة Reuters
Image caption يرأس موغابي زيمبابوي منذ عام 1980 حين حصلت البلاد على الاستقلال.

ألقى رئيس زيمبابوي روبرت موغابي أمام البرلمان خطابا يُعتقد أنه نفس الخطاب الذي قرأه في كلمة وجهها للمواطنين الشهر الماضي.

ونقلت صحيفة "ذي هيرالد" الحكومية عن جورج تشارامبا، وهو متحدث باسم موغابي: "حدث اختلاط في الخطابات، ولذا ألقى سمو الرئيس الكلمة الخطأ."

وأضاف تشارامبا أن الخطأ مؤسف، واتخذت إجراءات للتعامل مع ما حدث.

لكنه لم يوضح طبيعة هذه الإجراءات.

ويعتقد أن موغابي البالغ من العمر 91 عاما أدلى بنفسه الخطاب في 25 أغسطس/آب.

وظل موغابي يقرأ الكلمة التي استغرقت قرابة 25 دقيقة دون أن ينتبه، فيما يبدو، إلى هذا الخطأ.

وفوجئ صحفيون محليون بالكلمة التي لم تبث مباشرة على وسائل الإعلام الحكومية لأن حركة التغيير الديمقراطي المعارضة هددت بالتشويش على إجراءات جلسة البرلمان مثلما فعلوا قبل أسابيع قليلة.

ويرأس موغابي زيمبابوي منذ عام 1980 حين حصلت البلاد على الاستقلال.

وتعثر في وقت سابق من العام الحالي أثناء صعوده على سلالم منصه لإلقاء كلمة.

لكنه لم يصب في الحادث الذي انتشر فيديو له على مواقع التواصل الاجتماعي.