الرئيس الصيني: القرصنة الإلكترونية عمل غير قانوني يجب عقاب مرتكبيه

مصدر الصورة Reuters
Image caption سيلتقي الرئيسان الأمريكي أوباما والصيني شي في البيت الأبيض هذا الأسبوع

قال الرئيس الصيني شي جينبينغ في مقابلة مع صحيفة "وول ستريت جورنال" إن الحكومة الصينية ليست ضالعة في سرقة الأسرار التجارية، ولا تدعم الشركات الصينية التي تفعل ذلك.

وجاء في المقابلة - التي نشرت اليوم قبل زيارته للولايات المتحدة - أن "سرقات الأسرار التجارية إلكترونيا، وهجمات القرصنة الإلكترونية ضد شبكات الحكومة غير قانونية، وهي أعمال إجرامية ينبغي عقاب مرتكبيها طبقا للقانون والاتفاقات الدولية".

وأضاف أن "الصين والولايات المتحدة تساورهما مخاوف مشتركة بشأن الأمن الإلكتروني. ونحن مستعدون لتدعيم التعاون مع الجانب الأمريكي في هذه القضية".

مصدر قلق

وكانت مستشارة الأمن القومي الأمريكية، سوزان رايس، قد أصدرت الاثنين تحذيرا شديدا للصين بضرورة وقف عمليات التجسس الإلكتروني التي تمارسها الدولة، قائلة إنها مصدر قلق للأمن القومي، وعامل حاسم في العلاقات الأمريكية-الصينية.

وقالت رايس في حديث أمام جامعة جورج واشنطن إن هذه القضية "تضع ضغطا شديدا على علاقاتنا الثنائية، وهي عامل خطير في تقرير مستقبل مسار العلاقات بين البلدين".

ومن المقرر يبحث الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، والزعيم الصيني القضية في مباحثات مكثفة عند زيارة الرئيس الصيني شي للبيت الأبيض هذا الأسبوع.

المزيد حول هذه القصة