مقتل مهاجر أفغاني برصاص حرس الحدود البلغاري

مصدر الصورة AP
Image caption مئات من المهاجرين تجمعوا قرب الحدود الغربية لتركيا مع اليونان وبلغاريا.

قتل أحد أفراد شرطة الحدود البلغارية مهاجرا أفغانيا حاول عبور الحدود قادما من تركيا بصورة غير قانونية.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية البلغارية إن رجلا غير مسلح كان ضمن قرابة 50 مهاجرا - يعتقد أنهم أفغان - قاوموا محاولة إلقاء القبض عليهم.

وبحسب الشرطة، فقد أطلقت طلقات تحذيرية في الهواء قبل أن يموت جراء إصابته بشظية.

وأعرب رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف عن أسفه العميق لوقوع الحادث، داعيا الاتحاد الأوروبي إلى اتخاذ إجراءات سريعة للتعامل مع الأزمة.

وشدد على ضرورة أن تعالج هذه الإجراءات "جذور الأزمة".

وكان بوريسوف قد غادر محادثات الاتحاد الأوروبي بشأن أزمة المهاجرين فور ورود الأنباء عن اندلاع أعمال العنف.

وقد توفي سبعة مهاجرون - بينهم أربعة أطفال - الخميس بعدما غرق قارب كان يقلهم مع سفينة إنقاذ يونانية قرب جزيرة لسبوس.

وتدرس تركيا مقترحات أوروبية لتسريع المحادثات بشأن انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي ومنحها تسهيلات خاصة بالتأشيرات مقابل العمل على تقليل تدفق اللاجئين إلى أوروبا.

ودعم قادة الاتحاد الأوروبي الخميس خطة عمل مع تركيا تتضمن توفير مساعات مالية.

وتريد تركيا قرابة 3.5 مليار دولار لتغطية تكاليف استضافة اللاجئين السوريين.

وتشير تقديرات إلى أن تركيا تستضيف أكثر من مليوني شخص فروا من الحرب الدائرة في سوريا.

المزيد حول هذه القصة