اغتصاب طفلتين صغيرتين في دلهي بالهند

مصدر الصورة AP
Image caption شددت الهند القوانين المتعلقة بالعنف الجنسي

ذكرت تقارير أن طفلتين صغيرتين اغتصبتا في العاصمة الهندية دلهي، الأمر الذي جعل رئيس الحكومة المحلية يوجه انتقادا حادا إلى الحكومة الاتحادية.

واتهم أرفينغد كيجريوال الحكومة الاتحادية وأجهزة الشرطة بعدم بذل الجهد الكافي لحماية القاصرين في المدينة.

ويأتي الهجوم الأخير بعدما تعرضت طفلة صغيرة تبلغ من العمر أربعة سنوات للاغتصاب.

وقبل سنتين، شددت الهند القوانين المتعلقة بالعنف الجنسي في أعقاب اغتصاب وقتل طالبة من طرف أفراد عصابة.

واتهم رئيس الحكومة المحلية رئيس وزراء الهند ناريندا مودي ورئيس الشرطة، نجيب جانغ بالفشل في توفير الأمن بالنسبة إلى أطفال المدينة.

وقال رئيس الحكومة في تغريدة "اغتصاب القاصرين بشكل متكرر أمر مخز ومثير للقلق. شرطة دلهي فشلت فشلا ذريعا في توفير الأمن. ماذا يفعل رئيس الوزراء ورئيس شرطته؟"

وقالت الشرطة إن واحدة من الضحايا وهي طفلة تبلغ من العمر سنتين ونصف السنة اختطفت في المنطقة الغربية من دلهي ليلة الجمعة من قبل رجلين.

وتعرضت الطفلة للاعتداء الجنسي قبل أن يُلقى بها في متنزه بالقرب من منزلها.

وتقول الشرطة إنها كانت تنزف بشدة عندما عثرت عليها. وأظهرت فحوص طبية أنها اغتصبت مرة واحدة على الأقل.

وقالت الشرطة إنها تبحث عن الجانيين، ولم يُعتقل أي شخص إلى حد الآن.

وفي حادث منفصل، اغتصبت طفلة تبلغ من العمر خمس سنوات من قبل ثلاثة أشخاص في شرق المدينة.

وقالت الشرطة إنها أغريت بالذهاب إلى منزل أحد الجيران ثم اغتصبت مرارا وتكرارا.

وتخضع الطفلتان للعلاج ويُعتقد أنهما لا يواجهان أي خطر.