بايدن: كنت من مؤيدي اغتيال اسامة بن لادن

مصدر الصورة Getty
Image caption الرئيس اوباما يناقش عملية الاغتيال مع مستشاريه

قال نائب الرئيس الامريكي جو بايدن إنه كان من مؤيدي تنفيذ عملية اغتيال زعيم "تنظيم" القاعدة أسامة بن لادن، وهو موقف يعتبر مغايرا لما كان يعتقد الى الآن.

يذكر ان بايدن يدرس امكانية الترشح للرئاسة، ولذا فإن ما كان يقال عن أنه تردد في اغتيال بن لادن كان يعتبر من السلبيات السياسية التي قد تقوض طموحه الرئاسي.

وكانت شبكة ABC الاخبارية قد أوردت أن بايدن قال أمام الكونغرس في عام 2012 "السيد الرئيس، برأيي لا تمض قدما بالعملية."

ولكن بايدن قال يوم الثلاثاء إنه أخبر الرئيس أوباما بموافقته على تنفيذ العملية بشكل شخصي.

وقال بايدن في اجتماع بواشنطن "عند خروجنا من غرفة الاجتماعات وتوجهنا الى الطابق العلوي، قلت له إنه برأيي ينبغي عليه المضي قدما ولكن عليه التصرف بموجب فطرته."

وأضاف نائب الرئيس الأمريكي "أنا لا ابوح بما اقرر به حتى نكون بمفردنا في المكتب البيضوي."

وكان الرئيس أوباما قد أصدر امره بتنفيذ عملية الاغتيال في أيار / مايو 2011، وبالفعل قامت وحدة من القوات الخاصة الأمريكية باغتيال بن لادن رميا بالرصاص في البيت الذي كان يسكن فيه في بلدة ابوت آباد الباكستانية.

أما هيلاري كلينتون، التي كانت تشغل منصب وزيرة الخارجية آنذاك، فقد قالت علنا إنها أيدت عملية الاغتيال.