الفاتيكان ينفي اصابة البابا بورم في الدماغ

مصدر الصورة epa
Image caption تبدو صحة البابا جيدة

نفى الفاتيكان ما جاءت به تقارير صحفية ايطالية من ان البابا فرنسيس مصاب بورم في الدماغ.

وقال الناطق باسم الفاتيكان الأب فدريكو لومباردي في تصريح "إن البابا يمارس مهامه بنشاطه المعهود. إن نشر الأخبار العارية عن الصحة أمر خال من المسؤولية ولا يستحق الانتباه."

وكان صحيفة (كوتيديانو نازيونال) الايطالية قد نشرت على صفحتها الأولى يوم الاربعاء خبرا مفاده أن البابا البالغ من العمر 78 عاما قد طار سرا بمروحية الى احدى المدن الصغيرة في مقاطعة تسكانيا الايطالية "منذ مدة" لمراجعة طبيب ياباني.

وقالت الصحيفة إن البابا الارجنتيني المولد مصاب "بورم غامق اللون في الدماغ" وأن هذا الورم قابل للعلاج.

لكن أندريا كانجيني المسؤول عن ادراة الصحيفة قال أن هذا النفي من الفاتيكان كان متوقعا، مضيفا "لقد انتظرنا طويلا قبل أن ننشر التقرير للقيام بكل تدقيق ممكن. وليس لدينا أدنى شك في أن للخبر أسس موثوقة".

يذكر أن صحة البابا تبدو جيدة في الاشهر الاخيرة، عدا شعوره بآلام في الساق نتيجة اصابته بعرق النسا.

وظل البابا فرانسيس يشكو من تعرضه للإرهاق بسبب رحلاته المنتظمة إلى الخارج.

وقد واصل البابا منهاج عمل مكثف خلال عامين ونصف من وجوده في الفاتيكان، رافضا التمتع بعطل الصيف الطويلة التي كان يتمتع بها العديد من أسلافه.