فرنسا تستضيف اجتماعا دوليا لمناقشة الأزمة السورية

مصدر الصورة EPA
Image caption وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، يتوسط نظيريه الألماني والبريطاني

أعلن وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، استضافة بلاده لاجتماع عن الأزمة السورية، تحضره دول حليفة عربية وغربية.

وقال فابيوس إن "عشاء عمل" سيقام في مقر وزارة الخارجية بحضور "شركاء فرنسا في التعامل مع الأزمة السورية"، بما فيها السعودية والإمارات العربية والأردن وقطر وتركيا وألمانيا والولايات المتحدة وإيطاليا وبريطانيا.

وأضاف أن المجتمعين سيناقشون سبل انتقال سياسي من أجل سوريا موحدة وديمقراطية، يحترم جميع مكونات الشعب، وكذا دعم حربنا على الإرهاب".

وسيحضر اجتماع اليوم مسؤولون من درجة أدنى، إذ أرسلت الولايات المتحدة نائب وزير الخارجية، توني بلينكن، بدلا عن جون كيري.

واستبعدت بريطانيا مشاركة، فيليب هاموند، في هذا الاجتماع.

ولم تشارك فرنسا في اجتماع الجمعة الرباعي بشأن الأزمة السورية بين روسيا والولايات المتحدة والسعودية وتركيا.

وقال مسؤول روسي إن الدول الأربع تحضر لعقد اجتماع آخر الجمعة المقبل في فيينا.

وقال فابيسو إن فرنسا تحضر لعرض مشروع قرار على مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يمنع الرئيس، بشار الأسد، من استعمال البراميل المتفجرة.

ويستبعد أن توافق روسيا، حليفة النظام السوري، على مثل هذا القرار، خاصة أنه يأتي وسط انتقادات غربية شديدة للتدخل الروسي في سوريا.

المزيد حول هذه القصة