لندن: قاعدة أكروتيري لن تصبح معبرا للاجئين الى بريطانيا

Image caption احرقت مجموعة من المهاجرين عددا من الخيام يوم السبت

قالت الحكومة البريطانية إنها لن تسمح ان تتحول قاعدتها الجوية العسكرية في قبرص إلى جزء من مسار جديد للمهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا.

يذكر ان اكثر من مئة لاجىء -غالبيتهم سوريون- وصلوا الشهر الماضي إلى قاعدة أكروتيري في قبرص، وخيروا بين قبول اللجوء في قبرص أو إعادتهم إلى بلادهم.

لكن صورا حديثة اظهرت مجموعة من اللاجئين المتظاهرين للمطالبة بمواصلة رحلتهم إلى وجهة أخرى.

وتظهر الصور المهاجرين وهم يحاولون تسلق سياج ويصرخون "نحن بشر ولسنا حيوانات."

وتقول وزارة الدفاع البريطانية إن المهاجرين الذين يبلغ عددهم 100 معظمهم قدموا من سوريا يزودون بثلاث وجبات طعام يوميا علاوة على المأوى.

وقال ناطق حكومي بريطاني "المهاجرون الذين يقيمون في مركز الاستقبال المؤقت في قبرص يزودون بثلاث وجبات طعام يوميا علاوة على المأوى والخصوصية ووسائل الاتصال، وهي خدمات قالت الأمم المتحدة إنها تتجاوز المعايير المعمول بها في ظروف مماثلة."

ومضى للقول "نحن نعمل بتعاون وثيق مع السلطات القبرصية لحل هذه المشكلة بالسرعة الممكنة. لن تسمح الحكومة البريطانية بفتح طريق جديد للمهاجرين للوصول الى المملكة المتحدة."