لقاء تاريخي بين رئيسي الصين وتايوان في سنغافورة

مصدر الصورة Reuters
Image caption حاول المحتجون حرق صور الرئيسين التايواني والصيني

تشهد سنغافورة السبت محادثات تاريخية بين الرئيس الصيني شي جينبينغ ونظيره التايواني ما ينغ جيو.

ويعد هذا اللقاء الأول بين زعيمي الدولتين منذ انتهاء الحرب الأهلية عام 1949.

وتدعي الصين السيادة على تايوان وتقول إنها تايوان جزء من ترابها الوطني، وتهدد باستخدام القوة اذا ما جنحت الجزيرة نحو الاستقلال.

واندلعت احتجاجات شعبية في تايبيه عاصمة تايوان على ذلك اللقاء. وذكرت تقارير أن مجموعة من المحتجين حاولوا دخول البرلمان.

وذكرت فرانس برس أن هناك بعض الاعتقالات وقعت في مطار تايبيه بعد أن غادره الرئيس ما في طريقه إلى سنغافورة.

وحاول محتجون إحراق صور الرئيسين الصيني والتايواني.

وقال أحد المحتجين إن "الرئيس لا يمثل الرأي العام ولا يملك الحق في لقاء الرئيس الصيني".

وشهدت العلاقات بين تايوان والصين تحسنا منذ وصول الرئيس ما إلى السلطة عام 2008.

وكان الزعيمان قد تبادلا في تموز / يوليو 2009 الرسائل المباشرة للمرة الأولى منذ نحو 60 عاما، ولكن بصفتيهما الحزبية وليس الوطنية.

وفي عام 2010 وقع البلدان على اتفاقية تجارية تاريخية.

المزيد حول هذه القصة