القبض على سورية تحمل جواز سفر مزيفا في كوستاريكا

مصدر الصورة Reuters
Image caption تخشى الولايات المتحدة من تسلل مسلحين اليها عبر الطرق التي يستخدمها المهربون

احتجزت السلطات في كوستاريكا امرأة تحمل جواز سفر مزيف بعد يومين من القبض على خمسة رجال سوريين في هندوراس كانوا يحاولون السفر إلى الولايات المتحدة بجواز سفر مسروقة.

وقالت السلطات إن المرأة وصلت إلى كوستاريكا قادمة من بيرو.

وقبض على المرأة في فندق مدينة سان خوسيه عاصمة كوستاريكا.

وقال مسؤولون في هندوراس إنهم يعتقدون أن السوريين الخمسة الذين قبض عليهم يوم الثلاثاء كانوا لاجئين وليس هناك دليل على انتماءهم لمليشيات اسلامية.

وتم القبض عليهم عندما اتضح أنهم كانوا يحملون جوازات سفر يونانية مسروقة. وأخبر الرجال الشرطة أن أربعة منهم كانوا طلابا والخامس كان عاملا محترفا.

كما أُعيد رجل آخر إلى السلفادور بعد وصوله إلى هناك يوم الجمعة.

ويقول خبراء الهجرة إن المهاجرين من العراق وأفغانستان وسوريا وبلدان أخرى كانوا لسنوات عديدة يحاولون دخول الولايات المتحدة عبر أمريكا الوسطى والمكسيك.

واثارت أنباء القبض على سوريين القلق في الولايات المتحدة، حيث يخشى البعض أن يقوم المسلحون باستخدام نفس الطرق التي يستخدمها المهربون.

المزيد حول هذه القصة