روسيا تقتل 11 متشددا شمالي القوقاز

Image caption فيديو ترويجي لتنظيم الدولة الإسلامية في روسيا.

قالت قوات مكافحة الإرهاب الروسية إنها قتلت 11 متشددا إسلاميا في عملية خاصة في منطقة كابردينو بالكاريا في إقليم شمالي القوقاز المضطرب.

ونقلت وكالة تاس للأنباء عن اللجنة الروسية الوطنية لمكافحة الإرهاب "وفقا لمعلومات أولية، تم تحييد 11 من رجال العصابات".

وقالت لجنة مكافحة الإرهاب إن المسلحين فتحوا النار على رجال الأمن وألقوا عليهم القنابل اليدوية بعد محاصرتهم في منطقة غابات في كابردينو بالكاريا.

ونقلت مصادر إعلامية عن مسؤولين قولهم إن المسلحين كانوا أعضاء في عصابة مسلحة أعلنت الولاء لتنظيم الدولة الإسلامية.

ويتحد الإسلاميون في شمال القوقاز تحت لواء منظمة واحدة هي إمارة القوقاز، ذات الصلة بالقاعدة، بحسب فرانس برس

وقال موقع جهادي محلي إن القتلى ليسوا من حلفاء تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقالت السلطات الروسية إن العملية الأمنية انتهت.

وينظر إلى كابردينو بالكاريا باعتبارها من المناطق الهادئة في شمالي القوقاز.

وتشن موسكو هجمات جوية مكثفة تستهدف البنية التحتية لتنظيم الدولة الاسلامية في سوريا، وتسعى لتشكيل ائتلاف موسع ضد التنظيم الجهادي. وتسعى روسيا إلى أن يضم الائتلاف الذي تريد تشكيله الغرب وبعض دول دول الشرق الأوسط.

وأعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" المسؤولية عن إسقاط طائرة ركاب روسية فوق سيناء، مما أدى إلى مقتل 224 شخصا كانوا على متنها.

المزيد حول هذه القصة