عزف مقطوعة لبيتهوفن يعرقل مسيرة ضد المهاجرين بألمانيا

مصدر الصورة EPA
Image caption نظمت مظاهرة مناصرة للاجئين في مدينة مينتز في وقت المسيرة

ستقاضي الشرطة الألمانية العاملين في مسرح في مدينة مينتز بسبب عرقلة مسيرة مناوئة للمهاجرين بعزف مقطوعة "نشيد الفرح" من السمفونية التاسعة لبيتهوفن.

وكان نحو 300 شخص قد تجمعوا خلال عطلة نهاية الأسبوع قرب المسرح الواقع في جنوب غربي المدينة ليحتجوا على سياسة الحكومة في اللجوء، التي وصفوها بـ"الفوضوية".

لكن كلمات المتحدثين قاطعها عزف المسرح لجزء من السمفونية يقول "كل الشعوب سيكونون إخوة".

وتقول الشرطة إن حق التجمع بحرية أمر يكفله الدستور.

وترى الشرطة - في ضوء ذلك - أن تعطيل أو عرقلة حدث مثل هذا يعد جريمة.

وكانت مسيرة السبت قد نظمها الحزب اليميني في البلاد، "البديل من أجل ألمانيا".

وكانت مظاهرة أخرى مضادة للمسيرة قد نظمت في المدينة نفسها.

ويقدر عدد الأشخاص الذين يسعون إلى الحصول على اللجوء في ألمانيا هذا العام بنحو مليون و500 ألف شخص، بحسب ما ذكرته وسائل الإعلام الألمانية.

ولم تؤكد الحكومة الألمانية هذا التقدير.

وهناك عدد كبير من الذين وصلوا إلى ألمانيا، من اللاجئين الفارين من الحرب في سوريا، والعراق، وأفغانستان، ولكن يوجد علاوة على ذلك كثير من المهاجرين بحثا عن وظائف وحياة أفضل من دول البلقان، وآسيا وإفريقيا.

المزيد حول هذه القصة