الشرطة الإيطالية تحتجز نحو 800 بندقية كانت في طريقها إلى بلجيكا

مصدر الصورة Getty
Image caption شددت الإجراسات الأمنية على الحدود الأوروبية بعد هجمات باريس

احتجزت الشرطة الإيطالية في مدينة تريست نحو 800 بندقية صيد كانت في طريقها من تركيا إلى بلجيكا.

ووجدت البنادق في صناديق على متن شاحنة مسجلة في هولندا وصلت على ظهر عبارة إلى ميناء المدينة.

وقالت الشرطة إنه على الرغم من أن قوانين الكمارك لم تنتهك، لكن السائق التركي لم يكن يحمل إجازة ادخال هذه الأسلحة.

وقد شددت إلإجراءات الأمنية في الموانئ الإيطالية بعد الهجمات الإرهابية التي طالت العاصمة الفرنسية باريس في 13 من الشهر الجاري.

واتفق وزراء داخلية دول الاتحاد الأوروبي في بروكسل الأسبوع الماضي على تشديد الإجراءات الأمنية والمزيد من تبادل المعلومات لمنع عمليات تهريب الأسلحة غير الشرعية.

وجاء ذلك بعد أن استخدم مهاجمون رشاشات شبه آلية وأحزمة ناسفة لقتل 130 شخصا في عدد من المواقع في العاصمة الفرنسية، وكان بعض المهاجمين عاش في مدينة بروكسل.

وأشار بيان للشرطة الإيطالية إلى أن الأسلحة المصادرة (781 قطعة) في تريست، الثلاثاء، تشمل بنادق صيد من نوع وينشيستر أس أكس بي، وكاليبري 12-51 و 12-47

وقالت وكالة أنسا للأنباء إن المُصّنع التركي لهذه الأسلحة قد دعي للمثول أمام القضاء لانتهاكه تشريعات الأمن الوطني.

وكانت بلجيكا، تاريخيا، موضعا ساخنا لتجارة السلاح في أوروبا، الشرعي وغير الشرعي، بسبب قوانين تنظيم حيازة السلاح الليبرالية نسبيا فيها.

وقد احتفظت بلجيكا بهذه السمعة على الرغم من أن القانون البلجيكي الحالي بات أكثر صلابة وتشددا.