ألمانيا تنتقد جهاز استخباراتها الخارجي بسبب تقييم حول سياسات السعودية

مصدر الصورة Reuters
Image caption ركز التقييم الاستخباراتي الألماني على الأمير محمد بن سلمان، ابن ملك السعودية ووزير الدفاع وولي ولي العهد.

وجهت الحكومة الألمانية انتقادات لجهاز الاستخبارات الخارجي التابع لها بشأن وثيقة حذر فيها من أن السياسة الخارجية السعودية تجنح إلى "الاندفاع".

وكانت دائرة الاستخبارات الاتحادية الألمانية قد انتقدت السعودية في وثيقة أعطيت لوسائل إعلام.

وتحدثت الوثيقة عن التدخل العسكري السعودي في اليمن ودعم الرياض لحركات مسلحة في سوريا.

لكن حكومة برلين أصدرت بيانا أوضحت فيه أن تقييم الاستخبارات الخارجية لا يعكس موقف الحكومة الألمانية.

وأكد متحدث باسم الحكومة أن السعودية لا تزال شريكا مهما لألمانيا في "عالم به الكثير من الأزمات".

وقال المتحدث إن أي طرف يبحث عن حل إقليمي سيحتاج إلى علاقات بناء مع السعوديين.

وجاء رد الفعل الحكومي في ألمانيا بعد تقارير عن اعتراض سعودي على التقييم الاستخباراتي الألماني.

وكان التقييم الاستخباراتي الألماني قد تناول التغيرات في السياسة الخارجية السعودية منذ صعود الملك سلمان إلى سدة الحكم في يناير/كانون الثاني.

وتحدث التقييم عن السياسات السعودية بشأن لبنان والبحرين والعراق.

كما ركز على الأمير محمد بن سلمان، ابن ملك السعودية ووزير الدفاع وولي ولي العهد.

المزيد حول هذه القصة