مقتل أربعة من مسلحي طالبان في الهجوم على دار الضيافة بالقرب من سفارة إسبانيا في كابول

مصدر الصورة Reuters
Image caption القوات الافغانية والاسبانية تحاصر موقع الحادث وسط تقارير عن تبادل إطلاق النار

قتل المسلحون الأربعة الذين شاركوا في الهجوم على دار ضيافة الأجانب بالقرب من السفارة الإسبانية في العاصمة كابول، حسب مسؤولين أفغان.

وقالوا إن أربعة أفراد شرطة أفغان على الأقل، وحارسين إسبانيين قتلوا في الهجوم.

وذكرت التقارير أن مدنيا قتل أيضا في الهجوم الذي بدأ في وقت متأخر من يوم الجمعة.

وقالت حركة طالبان إن مقاتليها فجروا سيارة في منطقة شيربور قبل أن يبدأوا هجومهم على دار الضيافة.

وأكدت طالبان أن مقاتليها قُتِلوا لكن موقع "صوت الجهاد" قال إن المسلحين قتلوا 20 أفغانيا وأجنبيا.

واتضح سابقا أن هذا الموقع يبالغ في نقل الأخبار التي لا أساس لها من الصحة.

وكانت تقارير أولية ذكرت أن السفارة الإسبانية تعرضت للهجوم، لكن رئيس الوزراء الإسباني، ماريانو راخوي نفى هذه التقارير.

ثم عاد في وقت لاحق وأكد وفاة شرطي اسباني في الهجوم.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية صديق صديقي إن قوات الأمن قتلت المهاجمين الأربعة الذين فجروا سيارة مفخخة قبل اقتحامهم لدار الضيافة.

ويعد ذلك الهجوم آخر حلقة في سلسلة الهجمات التي تشنها طالبان على مواقع هامة مثل المقار الأمنية والوزارات والسفارات.

وأفاد شهود عيان باندلاع معارك بين قوات الأمن الأفغانية والاسبانية من جهة والمسلحين من جهة أخرى.

وسمع دوي انفجارات ضخمة في الساعات الأولى من صباح السبت.

وجاء الهجوم بعد ثلاثة أيام من مقتل 50 شخصا على الأقل في هجوم على مطار قندهار.

وأفادت تقارير بأن المسلحين أحرقوا سيارات مصفحة وجودها داخل المجمع السكني.

ونقلت وكالة اسوشيتدبرس عن مسؤول بالشرطة قوله إن الانفجار الأول أسفر عن احتراق منزلين.

المزيد حول هذه القصة