مقتل 6 من جنود الاطلسي في هجوم بباغرام في افغانستان

مصدر الصورة AFP
Image caption جنود افغان في قاعدة باغرام الجوية

هاجم انتحاري يستقل دراحة نارية دورية مشتركة امريكية افغانية قرب قاعدة باغرام الجوية القريبة من العاصمة الافغانية كابول يوم الاثنين.

وقتل في الهجوم 6 على الاقل من الجنود الامريكيين واصيب 6 آخرون بجروح، حسبما افاد حاكم منطقة باغرام عبدالشكور قدوسي.

من جانب آخر، قال ذبيح الله مجاهد الناطق باسم حركة طالبان إن الهجوم اسفر عن مقتل 19 من الجنود الامريكيين.

وأكد حلف شمال الاطلسي في وقت لاحق وقوع الهجوم.

وجاء في بيان مقتضب اصدره الحلف "وقع هجوم بعبوة ناسفة محمولة قرب قاعدة باغرام الجوية، وفي الوقت الراهن ما زال الحادث يخضع للتحقيق.

يذكر أن قاعدة باغرام التي تقع على مسافة 40 كيلومترا الى الشمال من كابول تعد من اهم القواعد الامريكية في افغانستان.

وفي حادث منفصل، قالت السفارة الامريكية في العاصمة الافغانية إن مواطنا امريكيا قتل في كابول، فيما يواصل مسلحو حركة طالبان محاصرة مقر الشرطة في ولاية هلمند.

ومن الملاحظ أن مسلحي حركة طالبان يصعدون من وتيرة هجماتهم على الاهداف الحكومية والاجنبية في افغانستان رغم حلول موسم الشتاء الذي تخف فيه الهجمات عادة.

وتحل هذا الشهر الذكرى السنوية الاولى لتحول المهمة التي يقوم بها حلف الاطلسي في افغانستان الى عملية يقودها الافغان فيما يقوم العسكريون الغربيون بدور ثانوي في تدريب القوات المحلية والاشراف عليها.

وكان الرئيس الامريكي باراك اوباما قد اعلن في تشرين الاول / اكتوبر الماضي أن الآلاف من الجنود الامريكيين سيظلون في افغانستان بعد عام 2016، وذلك في تراجع عن موقفه السابق بسحب معظم القوات الامريكية من البلاد وفي اعتراف منه بافتقار القوات الافغانية الى الاستعداد الكافي لتحمل المسؤولية الامنية.