الرئيس النيجيري بخاري: لقد "ربحنا الحرب" ضد بوكو حرام

مصدر الصورة Reuters
Image caption أعطى الرئيس بخاري للجيش مهلة حتى نهاية هذا العام لدحر هذه الجماعة المسلحة

قال الرئيس النيجري محمد بخاري إن بلاده "ربحت الحرب" ضد مسلحي جماعة بوكو حرام.

وأضاف متحدثا لبي بي سي إن الجماعة المسلحة لم تعد قادرة على شن "هجمات تقليدية" ضد القوى الأمنية أو مراكز التجمعات السكنية.

وشدد على أن هجماتهم اقتصرت على زرع العبوات الناسفة، وبقيت لديهم قوة في معقلهم بولاية بورنو فقط.

وتوصف جماعة بوكو حرام بأنها أحدى اكثر الجماعات الإرهابية في العالم دموية.

مصدر الصورة Reuters
Image caption أوضح الرئيس بخاري أن نيجيريا أعادت بناء وتجهيز جيشها الذي تلقى تدريبا على أيدي خبراء بريطانيين وأمريكيين وفرنسيين.

وقد أدى التمرد الذي يقوده مسلحو الجماعة منذ ست سنوات في مناطق شمالي شرق نيجريا إلى مقتل نحو 17 ألف شخص، وتدمير أكثر من 1000 مدرسة ونزوح أكثر من مليون ونصف نسمة.

وكان الرئيس بخاري أعطى للجيش مهلة حتى نهاية هذا العام لدحر هذه الجماعة المسلحة، ومن المرجح أن يمدد هذا الموعد ما دامت بوكو حرام ما زالت قادرة على مهاجمة وتفجير بعض المناطق رغم خسارتها للمدن والبلدات التي كانت تسيطر عليها.

مصدر الصورة Boko Haram video
Image caption توصف جماعة بوكو حرام بأنها أحدى أكثر الجماعات الإرهابية في العالم دموية.

ويقول منتقدو الحكومة إنها بالغت في حساب نجاحها ضد المسلحين، وإنه في كل مرة يقول الجيش فيها أنه تمكن من طرد مسلحي بوكو حرام من منطقة يعودون إثرها لبناء أنفسهم من جديد.

بيد أن الرئيس بخاري قال لبي بي سي إن الجهاديين أجبروا على تقليل التفجيرات الانتحارية إثر العمل العسكري ضدهم.

وأوضح أن أعمالهم اقتصرت الآن على "استخدام العبوات الناسفة وتلقين شبابهم (تعاليمهم)، وأنهم لم يعودوا قادرين على أن القيام بهجمات تقليدية، بفعالية، على مراكز الاتصال والسكان.

مصدر الصورة AFP
Image caption تواجهها الحكومة النجيرية مشكلة إعادة بناء البنى التحتية ومساعدة النازحين للعودة إلى ديارهم.

وخلص إلى القول "لذا أعتقد أننا ربحنا (الحرب) بدقة لأن الناس عادوا إلى أحيائهم".

وأشار بخاري إلى أن كل المسلحين قد طردوا من ولايتي أداماوا ويوبي.

وأضاف أن المشكلة الكبرى التي تواجهها الحكومة الآن، هي إعادة بناء البنى التحتية ومساعدة النازحين للعودة إلى ديارهم.

وشدد بخاري على أن قواته الأمنية تمكنت من التعامل جماعة بوكو حرام بحيث لم تعد قوة قتالية منظمة.

وأوضح الرئيس بخاري أن نيجيريا أعادت بناء وتجهيز جيشها الذي تلقى تدريبا على أيدي خبراء بريطانيين وأمريكيين وفرنسيين.

مصدر الصورة BBC World Service

نبذة عن بوكو حرام

  • تأسست في عام 2002، وركزت في البداية على رفض نمط التعليم الغربي. وتعني بوكو حرام بلغة الهوسا "التعليم الغربي محرم".
  • بدأت الحركة عملياتها المسلحة عام 2009 بغية تأسيس دولة إسلامية.
  • قتل الآلاف، غالبيتهم شمال شرقي نيجيريا، واختطفت الحركة المئات، من بينهم ما لا يقل عن 200 تلميذة.
  • بايعت الحركة تنظيم "الدولة الإسلامية"، وأطلقت على نفسها "ولاية غرب أفريقيا".
  • سيطرت الحركة على عديد من المدن شمال شرقي البلاد، وهي المنطقة التي أعلنت فيها الخلافة.
  • استعادت قوات من بلدان إقليمية معظم تلك المناطق هذا العام.

المزيد حول هذه القصة