الرئيس التركي رجب طيب أردوغان "يقنع رجلا بعدم الانتحار" من فوق جسر البوسفور

مصدر الصورة AFP
Image caption أردوغان يتحدث، من داخل سيارته، من الرجل بعد أن انزله حراس الرئيس التركي من فوق سياج الجسر.

أعلن مكتب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن الرئيس أنقذ رجلا كان يريد الانتحار بإلقاء نفسه من فوق جسر في مدينة اسطنبول.

وكان الرجل قد اعتلى سياج جسر البوسفور الذي يربط أوروبا بآسيا بنية الانتحار.

وتصادف ذلك بمرور موكب أردوغان على الجسر.

وتظهر صور تليفزيونية حراس أرودغان وهم يطلبون من الرجل أن ينزل من فوق السياج ويتحدث مع الرئيس. وبعد دقائق، اصطحب الرجل بعيدا عن الجسر.

وقالت دوغان التركية للأنباء إن الرجل كان يعاني الاكتئاب بسبب مشكلات عائلية، وحاولت الشرطة لمدة ساعتين إقناعه بعدم القفز من فوق الجسر.

وتظهر الصور مسؤولين وهم يحاولون أقناع الرجل بأن ينزل من على السياج ويذهب للتحدث مع الرئيس الذي كان يجلس في سيارته.

ولم يغادر أردوغان السيارة. وشوهد الرجل وهو يميل نحو السيارة متحدثا مع الرئيس.

ونقلت وكالة أسوشيتدبرس عن مسؤول من مكتب الرئيس قوله إن أردوغان وعد الرجل بالمساعدة.

مصدر الصورة AP
مصدر الصورة Jupitar grab
مصدر الصورة AP

المزيد حول هذه القصة