الشرطة الفيدرالية تحقق في حريق بمسجد في هيوستون بتكساس

مصدر الصورة
Image caption قال مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية (كير) إن الهجمات على المساجد زادت منذ هجوم سان برناردينو بكاليفورنيا

قالت الشرطة إن حريقا اندلع في مسجد في هيوستن بولاية تكساس الأمريكية يوم الجمعة يبدو مثيرا للشكوك.

وكشفت التحقيقات إن النار اشتعلت في عدة أماكن داخل المسجد الموجود في مركز للتسوق.

وتسبب الحريق في أضرار كبيرة بالمبنى ولكن لم ينجم عنه إصابات.

وقال مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية (كير) إن الهجمات على المساجد زادت منذ أن أدى هجوم شنه زوجان مسلمان على مركز للرعاية الاجتماعية في سان برناردينو بكاليفورنيا إلى مقتل 14 شخصا منذ اسبوعين.

وقالت نيكول سترونج من المكتب الاتحادي لمكافحة الكحوليات والتبغ والأسلحة النارية والمتفجرات متحدثة إلى (سي.إن.إن) أن من السابق لأوانه تحديد سبب الحريق. وقال التقرير إن 80 من رجال الإطفاء شاركوا في التصدي للحريق.

وقال مصطفى كارول المدير التنفيذي لكير في هيوسن "نظرا للارتفاع الأخير في حوادث الكراهية التي تستهدف المساجد، ندعو السلطات إلى التحقيق في احتمال أن يكون الحادث دافعه التحامل".

وقالت قناة محلية إن مكتب التحقيقات الفيدرالي أيضا يحقق في الأمر.

المزيد حول هذه القصة