أسرة الطفل السوري الغريق آلان كردي تصل إلى كندا

مصدر الصورة AP
Image caption ووافقت السلطات الكندية على منح عم آلان واسرته حق اللجوء.

وصل أفراد أسرة الطفل السوري آلان كردي، الذي أثار موته غرقا في بحر إيجة اثناء محاولة الاسرة الهجرة الى أوروبا سخطا عالميا، إلى كندا.

ووصل العم وزوجته وخمسة أبناء إلى فانكوفر غربي كندا حيث التم شمل الأسرة مع العمة تيما كردي في مشهد عاطفي مؤثر.

وكان آلان البالغ من العمر 3 سنوات وشقيقه الذي يكبره بسنتين ووالدته قد ماتوا غرقا في بحر ايجة بين تركيا واليونان لدى محاولتهم وصول جزيرة كوس اليونانية.

واثارت صور جثة آلان وهي ملقاة على شاطئ البحر قرب مدينة بودروم التركية في أيلول/ سبتمبر الماضي تعاطفا دوليا كبيرا مع المهاجرين الذين يفرون الى اوروبا هربا من الحرب الدائرة في سوريا.

وكانت تيما كردي قد قالت عقب موت آلان إن كندا رفضت طلب الأسرة الحصول على حق اللجوء، ولكنها اعترفت لاحقا بأن الطلب لم يقدم اصلا.

وكان المئات من المهاجرين قد قضوا غرقا هذا العام اثناء محاولتهم الوصول الى اوروبا بحرا من تركيا التي اضحت مركزا لهذا النشاط.