سجناء غوانتانامو أقل من 100 بعد اطلاق سراح يمنيين

مصدر الصورة US Department of Defense
Image caption تعهد الرئيس أوباما بإغلاق معتقل جونتانامو قبل مغادرة البيت الأبيض

انخفض عدد نزلاء معتقل غوانتانامو الأمريكي في كوبا إلى أقل من 100 ، لأول مرة منذ افتتاحه عام 2002، بعد نقل 10 يمنيين إلى عُمان.

ويقول مسؤولون إن هذا يعكس تقدم الرئيس أوباما فيما يتعلق بتحقيق وعده، خلال فترة رئاسته الأولي في 2009، بإغلاق معتقل غوانتانامو قبل مغادرته البيت الأبيض.

وتقدمت الخارجية الأمريكية بالشكر إلى عُمان لقبولها أخذ المعتقلين اليمنيين.

وتستضيف عُمان المعتقلين مؤقتا حتى يتم العثور لهم على مقر آخر دائم.

ويقول مسؤولون في عُمان إن اليمنيين وصلوا يوم الخميس، ومن المحتمل أن يبقوا هناك حتى تتحسن الأحوال في اليمن الذي يمزقه الحرب.

ويقول مراسلون إن هذا هو أكبر عدد يتم نقله دفعة واحدة من معتقل جوانتانامو.

وكثيرا ما انتقدت جماعات حقوق الإنسان المعتقل واحتجاز المعتقلين فيه لأعوام طويلة.

ومعظم الذين تم نقلهم مؤخرا إلى بلدان أخرى قضوا أكثر من 10 سنوات في غوانتانامو دون محاكمة ودون أن يوجه لهم إتهام رسمي.

وكان أوباما قد وعد بإطلاق سراح عدد من المعتقلين خلال يناير/ كانون الثاني الحالي بينما تحاول إدارته اغلاق المعتقل بشكل نهائي.

وكان يمنيان آخران أرسلا إلى غانا في وقت سابق من الشهر الحالي.

وتقول منظمة حقوق السجناء المسماة "ربريف أو العفو عن السجناء" إن أحد المرحلين يوم الخميس هو سمير ناجي مقبل الذي قضى 14 عاما في غوانتانامو دون اتهام.

وتقول المنظمة إن سمير تعرض للتعذيب البدني القاسي قبل أن يصدر قرار بالإفراج عنه عام 2009، بموافقة جماعية من ست هيئات فدرالية في الولايات المتحدة بينها المخابرات المركزية، ومكتب التحقيقات الفيدرالي.

وفي عام 2013 كتب مقبل، في صحيفة نيويورك تايمز، عن قيام معتقلين في غوانتانامو بإضراب جماعي عن الطعام.

وتقول المنظمة إن الكثير من المضربين عن الطعام في غوانتانامو تم اطعامهم قسرا وبعنف.

ويواجه أوباما معارضة في الإفراج عن المعتقلين من الكونجرس الذي يسيطر عليه المحافظون الذين يعارضون، بشكل خاص، نقل المعتقلين إلى سجون أخرى داخل الولايات المتحدة.

وكانت عُمان، التي تعد حليفا للولايات المتحدة، قد وافقت من قبل على قبول بعض المعتقلين على أراضيها.

ويعتقد أن عدد معتقلي غونتانامو قد وصل الآن إلى 93 وهو أقل عدد منذ أقام الرئيس السابق جورج بوش المعتقل عام 2002 بعد هجمات 11 سبتمبر/ ايلول على الولايات المتحدة.

ووصل اجمالي عدد المعتقلين في غوانتانامو إلى 780 منذ عام 2002.

المزيد حول هذه القصة