منع الاعضاء السابقين في الحزب الشيوعي الصيني من ممارسة الطقوس الدينية

مصدر الصورة AFP
Image caption يضمن الدستور الصيني حرية العبادة، لكن ممارسة الطقوس الدينية مقيدة الى حد بعيد

أورد الاعلام الصيني الرسمي أن السلطات الصينية حظرت على الاعضاء السابقين في الحزب الشيوعي الحاكم الايمان بدين او ممارسة أي طقوس دينية.

يذكر ان الصين ملحدة رسميا، ولكنها تقول إنها تضمن حرية العبادة.

ولكن يتوقع من الاعضاء العاملين في الحزب الشيوعي الا يكونوا متدينين.

وقال الاعلام الصيني إن تعليمات حزبية صدرت حديثا عن مكتب التنظيم في الحزب تحظر على اعضاء الحزب السابقين والمتقاعدين ممارسة الطقوس الدينية والانضمام الى المجموعات الدينية.

ونقل الاعلام الصيني عن مسؤول حزبي قوله "هناك تعليمات واضحة تقول إن الكوادر المتقاعدة والاعضاء العاملين لا ينبغي ان يؤمنوا بدين ولا ينبغي ان يشاركوا في اي نشاط ديني وعليهم محاربة المعتقدات بلا هوادة.

واضاف المسؤول أن على الحزبيين المتقاعدين "الاحتفاظ باعلى درجات الثبات في الفكر والرأي السياسي والعمل يدا بيد مع لجنة الحزب المركزية التي يقودها شي جنبينغ."

ورغم نص الدستور الصيني على حرية العبادة، تسيطر الحكومة بشكل قوي على ممارسة الطقوس الدينية، إذ يجب ان تنال الكنائس موافقة الدولة وتراقب السلطات فعالياتها لكبح نفوذها.

كما يعاني مسلمو اقليم شينجيانغ من القيود المفروضة على ممارساتهم الدينية، فيما تحظر الصين حركة فالون غونغ الروحية منذ عام 1999 بوصفها "مذهبا شريرا."