شرطة ولاية أوهايو تقتل شخصا هاجم 4 آخرين بسكين في مطعم عربي

مصدر الصورة AP
Image caption وقع الهجوم في مطعم (الناصرة) في مدينة كولومبوس بولاية اوهايو

قتلت الشرطة في ولاية اوهايو الامريكية رجلا مسلما بعد ان هاجم 4 آخرين بسكين في مطعم عربي بمدينة كولومبس.

وكان المهاجم، ويدعى محمد باري، قد هرب بعد ان هاجم الزبائن الاربعة في مطعم الناصرة بكولومبس، مما حدا بالشرطة الى مطاردته ثم قتله.

ونقل زبائن المطعم الاربعة الى المستشفيات، ويتوقع ان يتماثل جميعهم للشفاء.

وقال رقيب الشرطة ريتش واينر، "لم يكن هناك اي دافع يبين سبب الهجوم."

وتقول شرطة كولومبس إنها تعمل بالتنسيق مع السلطات الاتحادية بالتحقيق في الحادث، ولكنها لم تتوصل بعد الى الدافع الذي يقف وراء الهجوم على الزبائن الاربعة.

وكان باري قد دخل المطعم في وقت سابق، حيث تكلم الى احد موظفيه ثم انصرف.

الا انه عاد بعد نحو نصف ساعة، واقترب من رجل وامرأة كانا يجلسان قرب باب المطعم واخذ يطعنهما.

وحاول الزبائن والعاملون في المطعم منع الهجوم بالقاء الكراسي على باري.

وقالت الزبونة كارين باس لمحطة تلفزيون محلية "اخذ يتنقل من طاولة الى اخرى ويطعن الزبائن، وكانت هناك كراسي وطاولات مقلوبة كما كان هناك رجل ملقى على الارض وهو ينزف وكانت هناك بقع دم على الارض."

وقالت باس إنها سقطت ارضا خمس مرات من الخوف.

وهرب الجاني من المطعم بسيارته، ولكن الشرطة تمكنت من اجباره على ترك الطريق.

وقال الرقيب واينر "كان يحمل مدية بيد وسكينا باليد الاخرى، وهجم على رجال الشرطة."

وتقول الشرطة إنها حاولت ايقاف باري باستخدام مسدس صاعق الا انها فشلت في ذلك، مما حدا باحد رجالها الى اطلاق النار عليه وقتله.