كوريا الشمالية تعلن إنتاج سلاح جديد مضاد للدروع

مصدر الصورة Reuters
Image caption تبحث الأمم المتحدة فرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية بسبب تجربة إطلاق صاروخ بعيد المدى

أعلنت كوريا الشمالية تطوير سلاح مضاد للدروع، تقول إنه ذو فعالية عالية.

وقال الرئيس كيم جونغ أون إن هذا السلاح "قادر على تحويل مدرعات الأعداء إلى قرع مسلوق".

وقالت وسائل الإعلام في كوريا الشمالية إن جونغ أون شاهد التجارب على السلاح الجديد المحمول والذي يستخدم أشعة الليزر للوصول إلى الهدف، وقال إن له أعلى مدى رماية في العالم وإنه "بدقة سلاح قنص".

وأصدر جونغ أون تعليماته بإنتاج السلاح على مستوى واسع، وتزويد وحدات حماية الحدود والسواحل به.

وتملك كوريا الجنوبية جيشا قوامه 1.2 مليون فرد، من أصل عدد السكان البالغ 25 مليونا، وهو ضعف عدد أفراد جيش كوريا الجنوبية التي يبلغ عدد سكانها ضعف عدد سكان جارتها الشمالية.

ويقول المراقبون إن معظم الأسلحة في كوريا الشمالية قديمة وإن الجيش يعاني من قلة موارد الطاقة، وإن الوضع سوف يزداد سوءا مع العقوبات الجديدة التي تبحثها الأمم المتحدة حاليا بسبب إجراء بيونغ بيانغ تجربة لإطلاق صاروخ بعيد المدى.