الانتخابات الأمريكية: هيلاري كلينتون ودونالد ترامب يتقدمان في أكبر أيام التصفيات الحزبية

مصدر الصورة Getty Images
Image caption تأمل كلينتون في تعزيز تقدمها في السباق داخل الحزب الديمقراطي.

حققت هيلاري كلينتون، عن الحزب الديمقراطي، ودونالد ترامب، عن الحزب الجمهوري، تقدم مبكرا في السباق داخل الحزبين للفوز بالترشح في الانتخابات النهائية للرئاسة الأمريكية.

وفاز الاثنان بأصوات ولايات ألاباما وجورجيا وتينيسي. كما فازت كلينتون بولايتي فرجينيا وأركنسو، ويتقدم ترامب في ماساتشوستس.

وفاز المرشح الديمقراطي بيرني ساندر، منافس كلينتون، بأصوات ولاية فيرمونت التي ينتمي إليها.

وتأتي هذه النتائج ضمن جولات ما يعرف بـ "الثلاثاء الكبير" الذي شهد تصويت 11 ولاية في أكبر تصويت يُجرى في يوم واحد في مرحلة التصفيات الحزبية قبل الانتخابات الرئاسية العامة النهائية في الثامن من شهر نوفمبر/تشرين ثاني المقبل.

مصدر الصورة a
Image caption وتمتد خارطة تنافس المرشحين من ولاية فيرمونت في الشرق إلى ولايتي تكساس وجورجيا في الجنوب.

ودخلت وزير الخارجية الأمريكية السابقة ورجل الأعمال الشهير في مجال العقارات والإنشاء والتعمير "الثلاثاء الكبير" باعتبارهما أقوى المرشحين للفوز بتأييد الأغلبية الكاسحة من الولايات كل في حزبه.

وتشير نتائج إستطلاعات رأي الناخبين، بعد التصويت، إن ترامب وحاكم أوهايو جون كيش يتقدمان في انتخابات الحزب الجمهوري في فيرمونت.

مصدر الصورة Reuters
Image caption لا يزال ترامب يدهش أوساط الحزب الجمهوري بأدائه الجيد في التصفيات الأولية.

وفاز ترامب بتأييد ولاية فيرجينيا بعد منافسة قوية مع ماركو روبيو.

وتمتد خارطة تنافس المرشحين من ولاية فيرمونت في الشرق إلى ولايتي تكساس وجورجيا في الجنوب.

ومن المتوقع أن تعلن نتائج انتخابات التصفيات في بقية الولايات خلال ساعات.

وكان ترامب قد أذهل الحزب الجمهوري بسبب تصدره سباق الترشح عن الحزب في الانتخابات. ورغم سياساته المثيرة للجدل بشأن الهجرة، ظل نجم تليفزيون الواقع السابق يتصدر باستمرار السباق مقارنة بمنافسيه، تيد كروز وروبيو وكيش وجراح الأعصاب المتقاعد بن كارسن.

المزيد حول هذه القصة