"مقتل 150 مسلحا" من حركة الشباب الصومالية بغارة أمريكية

مصدر الصورة AFP
Image caption تشن حركة الشباب هجمات في محاولة للإطاحة بالحكومة الصومالية المدعومة من الغرب.

قتل أكثر من 150 مسلحا من حركة الشباب الصومالية في غارة أمريكية على معسكر تدريب شمال مقديشو، بحسب ما أعلنته وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون).

وقال المتحدث باسم البنتاغون جيف ديفيس، إن الغارة استهدفت معسكر تدريب، حيث كان يُخطط لهجوم "واسع النطاق".

ولم يصدر تعليق حتى الآن من حركة الشباب.

وحسب البنتاغون، فإن الغارة شاركت فيها طائرات بدون طيار وأخرى يقودها طيارون.

وأشار ديفيس إلى أن المسلحين "مثّلوا تهديدا وشيكا للولايات المتحدة وقوات (الاتحاد الأفريقي)".

وقال ديفيس إن الغارة التي وقعت السبت استهدفت معسكرا يبعد بحوالي 195 كيلومترا إلى الشمال من العاصمة الصومالية مقديشو.

وكان المعسكر تحت المراقبة لبعض الوقت قبل شن الغارة، وفقا لما ذكره ديفيس.

وتشن حركة الشباب هجمات في محاولة للإطاحة بالحكومة الصومالية المدعومة من الغرب على الرغم من أنها طردت من مقديشو في عام 2011.

المزيد حول هذه القصة