الرئيس الكوري الشمالي يقول إن بلاده صنعت قنبلة نووية صغيرة الحجم

مصدر الصورة KCNA
Image caption نشرت وكالة الأنباء هذه الصورة للرئيس كم يونغ آون في 4 مارس/ آذار في ما قالت إنه كان اختبارا لنظام صاروخي متعدد القذائف

أعلن الرئيس الكوري الشمالي كم يونغ آون عن نجاح المهندسين في بلاده في تطوير قنبلة نووية صغيرة الحجم، يمكن للصواريخ حملها.

وسبق لوكالة الإعلام الرسمية نشر أخبار مشابهة لكن هذه هي المرة الأولى التي ينسب فيها الخبر إلى الرئيس الكوري.

ونشرت وكالة الأنباء الخبر مع صور للرئيس واقفا بجوار جسم دائري معدني.

وجاء اعلان آون للخبر بينما كان في زيارة منشأة نووية يوم الأربعاء.

وأضافت وكالة الأنباء الكورية أن الرئيس تفقد رؤوسا حربية تعمل بطريقة التفاعل الحراري النووي وهي النوع المستخدم في القنابل الهيدروجينية.

وكان الخبراء دائما ما يتشككون في قدرة كوريا على صنع رأس حربي صغير يمكن للصواريخ التي تمتلكها أن تحمله.

ويقول مراسل بي بي سي في المنطقة إنه من المستحيل التحقق من صحة هذا الادعاء.

لكنه يشير إلى أن كوريا الشمالية فاجأت العالم في الماضي بامتلاكها تكنولوجيا لم يكن أحد يتوقع أن مهندسيها على علم بها.

مصدر الصورة Korean Central News Agency
Image caption تقول كوريا الشمالية إنها الآن تملك التكنولوجيا اللازمة لوضع قنابل نووية على صواريخ عابرة للقارات

وصعدت كوريا من حدة خطابها بعد تشديد الأمم المتحدة للعقوبات عليها بعد تجربتها النووية وتجارب صواريخها هذا العام.

وهددت كوريا خلال الأيام الأخيرة بشن ضربات نووية "عشوائية" ضد الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، بعد أن شرعا في تدريبات عسكرية مشتركة سنوية بينهما، هي الأكبر على الإطلاق.

ولدى كوريا الشمالية صواريخ يمكنها الوصول إلى كوريا الجنوبية واليابان، وربما تتمكن من الوصول إلى بعض قواعد الولايات المتحدة في المحيط الهادئ.

المزيد حول هذه القصة