اتهامات لـ7 ايرانيين بالقرصنة الالكترونية ضد مصالح امريكية

مصدر الصورة Getty
Image caption قالت وزيرة العدل لينتش الخسائر الناجمة عن الهجمات بلغت عشرات الملايين من الدولارات

وجهت الولايات المتحدة تهم القرصنة الالكترونية لـ 7 ايرانيين تقول إنهم تسللوا الى الانظمة الخاصة بـ 50 شركة مالية علاوة على سد في ولاية نيويورك.

ويقول الامريكيون إن الهجمات التي وقعت بين عامي 2011 و2013 جرى التنسيق لها من قبل شركات ايرانية.

وكشفت وزارة العدل الامريكية عن مذكرة ادانة بحق الايرانيين الـ 7 يعتقد انهم يعملون لصالح الحكومة الايرانية.

وتصفهم المذكرة بأنهم "قراصنة كمبيوتر ذوو خبرة"، وقال مسؤولون امريكيون إن الهجمات التي نفذوها مثلت "صافرة انذار" للمصالح الامريكية.

وقالت وزيرة العدل لوريتا لينتش إن الهجمات "هددت صحة اقتصادنا وقدرتنا على التنافس النزيه في السوق العالمية، وهما امران مرتبطان مباشرة بأمننا الوطني."

ومضت الوزيرة للقول "نعتقد بأن الهدف الوحيد من وراء الهجمات هو تقويض الشركات المستهدفة والاضرار بعمل السوق الامريكية الحرة عن طريق الانترنت."

وقال الوزيرة إن الهجمات كبدت الشركات المستهدفة خسائر تبلغ عشرات الملايين من الدولارات.

ويواجه المتهمون احكاما بالسجن قد تبلغ 10 سنوات للتخطيط لتنفيذ والمساعدة على تنفيذ عمليات قرصنة كمبيوترية.