السلطات البلجيكية: نجم العشراوي هو الانتحاري الثاني في هجمات بروكسل

مصدر الصورة AFP
Image caption يأتي الكشف عن هوية العشراوي في الوقت الذي ألقت السلطات البلجيكية القبض على ثلاثة أشخاص على خلفية الهجمات

قالت السلطات البلجيكية إن الانتحاري الثاني الذي فجر نفسه أثناء الهجمات التي تعرضت لها العاصمة بروكسل يوم الثلاثاء الماضي هو نجم العشراوي.

وبحسب السلطات البلجيكية فقد عثر على بصمات الحامض النووي للعشراوي في أحد مواقع الهجمات التي تعرضت لها باريس في نوفمبر/تشرين ثاني الماضي.

ويأتي الكشف عن هوية العشراوي في الوقت الذي ألقت فيه السلطات البلجيكية القبض على ثلاثة أشخاص على خلفية الهجمات.

وقال ممثل الادعاء البلجيكي إن القبض على الأشخاص الثلاثة جاء بناء على معلومات توفرت للأمن الفرنسي عقب قيامه بعملية مداهمة في باريس يوم الخميس لإحباط هجوم محتمل.

وكانت السلطات البلجيكية قد أعلنت في وقت سابق عن أن ابراهيم البكراوي هو أحد الانتحاريين في الهجوم الذي استهدف مطار زافنتيم في بروكسل.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" قد أعلن مسؤوليته عن الهجمات في كل من بروكسل وباريس.

وقال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إنه يتم القضاء على شبكة المتشددين التي تقف وراء الهجمات في بروكسل. وأشار أولاند إلى أن السلطات البلجيكية والفرنسية نجحت في إيقاف عدد من المشتبه بهم وإلقاء القبض عليهم لكنه حذر من استمرار وجود خطر إرهابي محدق.

"صلاح عبد السلام يرفض التعاون"

وكان 31 شخصا قد قتلوا في الهجمات في العاصمة البلجيكية والتي وقعت غداة القبض على صلاح عبد السلام الذي يشتبه في تورطه في هجمات باريس العام الماضي.

مصدر الصورة d
Image caption صلاح عبد السلام يرفض التعاون مع المحققين بحسب وزير العدل البلجيكي ا

وأشار وزير العدل البلجيكي "كوين جينز" إلى أن عبد السلام رفض التعاون مع المحققين بعد أن كان قد وافق على ذلك بعد القبض عليه.

وقال الوزير في كلمة له أمام البرلمان" أبلغني مكتب النائب العام بأن صلاح عبد السلام لم يعد يرغب في الحديث مع المحققين منذ الهجمات على مطار زافنتيم ومحطة المترو".

واظهرت التحقيقات التي تقوم بها السلطات البلجيكية ان الشرطة في إقليم "ميشلين" لم تبلغ السلطات الأمنية بمعلومات توفرت لها في ديسمبر /كانون أول الماضي كانت كفيلة بالقبض على عبد السلام في وقت مبكر. وقالت الشرطة المحلية في الإقليم إن الأمر لم يكن متعمدا.

المزيد حول هذه القصة