مقتل ستة أفغان في تفجير انتحاري قرب مدرسة شمال كابل

مصدر الصورة EPA
Image caption حركة طالبان صعدت هجماتها بعد اسنحاب القوات الأجنبية من البلاد (صورة من الأرشيف)

فجر انتحاري يركب دراجة نارية نفسه قرب مدرسة شمال العاصمة الأفغانية كابل، فقتل ستة أشخاص على الأقل، بحسب ما قاله مسؤولون.

وأصيب في التفجير 26 شخصا آخر - من بينهم ثلاثة أطفال - بحسب ما ذكره وحيد صديقي، المتحدث باسم حاكم إقليم بروان.

وأضاف صديقي أن الانتحاري "نفذ الهجوم بين مدنيين فقراء لنشر الخوف بين الناس، ولكنهم لن يحققوا أي شيء من وراء هذه الوحشية".

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وكانت حركة طالبان - التي تقاتل من أجل طرد القوات الأجنبية، والإطاحة بالحكومة التي تدعمها الولايات المتحدة - قد صعدت هجماتها بعد انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان في نهاية 2014.

وقتل انتحاري من الحركة في 22 فبراير/شباط 14 شخصا وأصاب 11 آخرون بجروح في هجوم نفذه عند عيادة طبية في الحي نفسه الذي وقع فيه هجوم اليوم.

وكان هدف الانتحاري في ذلك الهجوم هو قائد في الشرطة.

المزيد حول هذه القصة