عرسان في غوانشي بالصين يتحولان الى معركة بالمدي والمتفجرات

Image caption يغدق الصينيون الكثير من المال على الاعراس

تحول خصام بين اسرتين كانا يقيمان عرسين في نفس اليوم في احدى قرى اقليم غوانشي جنوبي الصين الى معركة استمرت 4 ساعات واستخدمت فيها المدي والمتفجرات المصنوعة من الالعاب النارية حسبما قالت وسائل الاعلام الصينية المحلية.

واندلع العنف يوم الاحد عندما حاول موكب احد العرسين المرور من تحت قوس شيده اصحاب العرس الآخر.

واظهرت الصور التي التقطت للحادث اقارب المحتفى بهم وضيوفهم وهم يشتبكون بالمدي ويستخدمون متفجرات اعدوها من الالعاب النارية المخصصة للاحتفال بالعرسين.

وهرعت الشرطة الى مكان العراك واعقتلت عددا من المشاركين فيه.

وجاء في تقارير اخبارية محلية أن الحادث بدأ عندما تواجه موكبا عائلتي لين وتشي ورفض اي منهما التنحي جانبا والسماح للموكب الآخر بالمرور.

وشعر الجانبان ان تزامن عرسيهما في نفس الشارع الضيق "فأل سيء".

واندلعت الاشتباكات عندما توجه موكب آل تشي ومر تحت القوس الذي كان قد نصبه آل لين.

واظهرت اشرطة صورت وقت الحادث ونشرت في الانترنت عددا كبيرا من الناس تجمعوا عند اسفل القوس وهم يصرخون بعصبية، وآخرون يطلقون العاب نارية على بعضهم البعض فيما ولى آخرون الادبار.

ولم يتضح ما اذا تمت الزيجتان فعلا ام لا.