اثيوبيا: مسلحون يقتلون 140مدنيا ويخطفون عشرات الاطفال

مصدر الصورة Reuters
Image caption استبعد الوزير الاثيوبي علاقة حكومة جنوب السودان بالهجوم

اعلنت اثيوبيا ان مسلحين قتلوا 140 شخصا قرب حدودها مع دولة جنوب السودان وخطفوا 39 طفلا.

واشار وزير الاعلام الاثيوبي كيتاشيو رضا الى ان المهاجمين ينتمون الى قبيلة مورلي في جنوب السودان وان قوات الامن تتعقبهم وقتلت ستين فردا منهم حتى الان.

ولجأ الى اثيوبيا عشرات الالاف من ابناء جنوب السودان الذين فروا من بلادهم في اعقاب اندلاع المواجهات العسكرية بين الرئيس سيلفا كير ونائبة رياك ماشار عام 2013 حيث اتهم حينها الرئيس نائبة بالتآمر للاطاحة به، وهو ما دأب الاخير على نفيه.

واندلعت مواجهات عسكرية دموية بين الطرفين اودت بحياة الالاف قبل ان يتم التوصل الى تسوية بين الطرفين يقضي بعودة ماشار الى تولي منصبه السابق وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

واشار الوزير الاثيوبي الى ان المهاجمين ليست لهم علاقة بحكومة جنوب السودان او المتمردين هناك.

يذكر ان منطقة غمبيلا التي وقعت فيها هذه الهجمات لها تاريخ طويل من اعمال العنف القبلية بين ابناء المنطقة وقبيلة النوير التي ينتمي اليها ماشار.

وسبق ان تم توجيه الاتهام الى قبيلة المورلي بشن غارات لسرقة المواشي وخطف الاطفال وتنشئتهم باعتبارهم ابناءهم..