أوباما: بريطانيا قد تخسر الرخاء والنفوذ إذا خرجت من الاتحاد الأوروبي

مصدر الصورة Reuters

حذر الرئيس الأمريكي باراك أوباما من أن بريطانيا قد تخسر الرخاء والنفوذ اللذين تنعم بهما إذا اختارت الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وألقى أوباما خطابا عاطفيا، في أعقاب اجتماع في لندن مع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، حث فيه على البقاء في الاتحاد.

وقال إن بريطانيا ستكون في مؤخرة القائمة عند إتمام الصفقات التجارية مع الولايات المتحدة لو اختارت مغادرة الاتحاد الأوروبي.

ومن المقرر أن تجري بريطانيا استفتاء بشأن استمرارها داخل الاتحاد في يونيو/حزيران المقببل.

وقال أوباما إن الاتحاد الأوروبي جلب سلاما وازدهارا على مدى عقود من الزمن.

وأضاف الرئيس الأمريكي إن الاتحاد الأوروبي ساعد بريطانيا في نشر قيمها في القارة الأوروبية، مشيرا إلى أن عضويتها في الاتحاد ساعدت في تمتين العلاقات الأمريكية البريطانية.

ونظمت الملكة إليزابيث الثانية في وقت سابق من الجمعة مأدبة غذاء على شرف الرئيس الأمريكي وزوجته ميشيل في بدء زيارته التي تستغرق ثلاثة أيام إلى بريطانيا.