بنغلاديش: طعن خياط هندوسي حتى الموت في تانغيل

قتل خياط هندوسي طعنا في أحد أحياء مدينة تانغيل في بنغلاديش، في آخر جريمة من سلسلة جرائم القتل طعنا، التي تشهدها البلاد.

وقتل نيخيل جاوردر، البالغ من العمر 50 عاما، السبت عندما كان أمام محله في تانغيل.

وقالت الشرطة إنه اعتقل عام 2012 بسبب تصريحات مسيئة للإسلام، ثم أخلي سبيله.

وتبنى إسلاميون متشددون، في الفترة الأخيرة، عددا من عمليات القتل في بنغلاديش.

وتعرض الاثنين شولهاز منان، أحد الناشطين المثليين البارزين، ومدير ومجلة المثليين، في بنغلاديش، للطعن حتى الموت، رفقة رجل آخر في شقته بالعاصمة دكا.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن العملية، ولكن الحكومة تقول إن التنظيم ليس له وجود في البلاد.

وتبنى التنظيم أيضا قتل الأستاذ الجامعي، رسول كريم صديق، قبل يومين.

وقتل العام الماضي أربعة من المدونين العلمانيين طعنا.

وظهرت أسماء المدونين الأربعة في قائمة تضم 48 "مدونين ملحدين" أصدرتها جماعات إسلامية عام 2013، وانتشرت على نطاق واسع.