كوريا الشمالية تحتفل بنهاية أول مؤتمر للحزب الحاكم

مصدر الصورة APTN
Image caption أقيم الحفل في ساحة الاحتفالات الرئيسية في بيونغ يانغ

شارك مئات الآلاف من الكوريين الشماليين في عرض ضخم للاحتفال بانتهاء أول مؤتمر لحزب العمال الحاكم منذ 36 عاما.

وعزز المؤتمر موقع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، ومنحه دور رئيس الحزب.

وأعلن يوم الثلاثاء الماضي عبر وسائل إعلام رسمية أن شقيقة كيم، كيم يو جونغ، انتخبت في لجنة الحكم.

كما وافق المؤتمر على سياسة وطنية لبناء قدرات نووية، جنبا إلى جنب مع التنمية الاقتصادية.

وكان ثلاثة صحفيين من بي بي سي قد طردوا من البلاد الإثنين بسبب إعدادهم تقارير أغضبت السلطات.

مصدر الصورة APTN
Image caption كُتبت شعارات الحزب من خلال الحشود الضخمة في الساحة
مصدر الصورة APTN
Image caption تخلى الرئيس كيم عن بدلته الغربية التي كان يرتديها في مؤتمر الحزب ليرتدي الزي التقليدي لزعماء كوريا الشمالية

واعتقلت السلطات مراسل بي بي سي، روبرت وينغفيلد-هايز، يوم الجمعة وحققت معه لمدة ثماني ساعات، قبل أن يجبر على التوقيع على بيان اعتذار. وغادر وينغفيلد-هايز البلاد هو وزملاؤه يوم الاثنين.

وقالت بي بي سي إنها تشعر بخيبة أمل من قرار كوريا الشمالية.

و شوهد كيم خلال الاجتماع الحاشد في بيونغ يانغ يوم الثلاثاء،وهو يلوح للحشود ويتجاذب أطراف الحديث مع مسؤولين عسكريين وحزبيين.

وسار مئات الآلاف من الناس في الساحة يلوحون بباقات الزهور الوردية والبالونات الملونة والأعلام الحمراء للحزب، وتحركت عربات كان بعضها يحمل نماذج مصغرة لصواريخ.

المزيد حول هذه القصة