صواعق تقتل 50 شخصا في بنغلاديش

Image caption كان عدد ضحايا الصواعق هذه السنة أكثر ارتفاعا من المعتاد

قتل ما لا يقل عن 50 شخصا في أنحاء بنغلاديش ضربتهم الصواعق خلال اليومين الماضيين.

وكان معظم الضحايا من المزارعين الذين كانوا يعملون في حقولهم حين ضربتهم الصاعقة.

وكثيرا ما تتعرض بنغلاديش لصواعق كهربائية، لكنها كانت أكثر شدة هذه السنة.

ويرى خبراء أن ارتفاع درجات الحرارة واقتلاع الغابات هو السبب.

وكان بين الضحايا طالبان في العالصمة دكا، ضربتهما الصاعقة بينما كانا يلعبان كرة القدم، وصبي قتل أثناء قطفه فاكهة المانغو.

وقد قتل 90 شخصا بفعل الصواعق منذ شهر مارس / آذار الماضي، بينما قتل 51 شخصا عام 2015.

وقال مدير سلطة إدارة الكوارث محمد رياض أحمد لإذاعة "صوت أمريكا" إنه قلق من ارتفاع عدد ضحايا الصواعق.

وأضاف أنه يتوقع مزيدا من الصواعق في ما تبقى من هذا الشهر.

وتضرب عواصف استوائية بنغلاديش قبل وأثناء الأمطار الموسمية التي تستمر من يونيو/ حزيران حتى سبتمبر / أيلول.

المزيد حول هذه القصة