كلينتون: المنافسة مع ساندرز "قد انتهت"

Image caption يواجه ساندرز ضغوطا للانسحاب من السباق لصالح كلينتون.

اعتبرت وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون، التي تسعى للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية المقبلة، أن سباقهما مع منافسها بيرني ساندرز "قد انتهى".

وقالت كلينتون في مقابلة مع شبكة سي إن إن الإخبارية: "سأكون مرشحة حزب للرئاسة، هذا الأمر قد حسم بالفعل، ليس هناك احتمال آخر".

ويواجه ساندرز ضغوطا للانسحاب من السباق لصالح كلينتون، بعدما أصبح دونالد ترامب المرشح المفترض للحزب الجمهوري.

لكن ساندرز تعهد بمواصلة السباق حتى انعقاد مؤتمر الحزب.

وتتمتع كلينتون بتقدم مريح عن ساندرز، في عدد أصوات المندوبين الذين صوتوا لصالحها.

وتشعر بعض قيادات الحزب الديمقراطي بالقلق حول وحدة الحزب، بعد صدام بين مسؤولين رسميين ومؤيدين لساندرز خلال مؤتمر للحزب في نيفادا الأحد الماضي.

وقالت كلينتون، خلال المقابلة، إن ترامب ليس مؤهلا لمنصب الرئاسة.

ودللت على ذلك بتصريحاته حول حظر دخول المسلمين للولايات المتحدة، وتعليقات سلبية ذكرها عن الحكومة البريطانية، التي وصفتها كلينتون بأنها "الحليف الأقرب" لبلادها.

ووصفت كلينتون ترامب بأنه "خطر"، وقالت إنه لا يمكن الوثوق به في المواقف الحساسة المتعلقة بالأمن القومي، مثل العملية التي أسفرت عن مقتل أسامة بن لادن.

المزيد حول هذه القصة