الشرطة البوليفية تصطدم بمتظاهرين معاقين في العاصمة لا باز

مصدر الصورة AP
Image caption استخدمت الشرطة مدافع المياه في محاولة لتفريق المتظاهرين

اصطدمت الشرطة في العاصمة البوليفية لاباز بمتظاهرين معاقين كانوا يحاولون الاقتراب من القصر الرئاسي للمطالبة بزيادة الاعانات التي يحصلون عليها من الدولة.

وقالت الحكومة البوليفية إن مجموعة من المتظاهرين هاجمت رجال الشرطة بالسكاكين والغازات الخانقة، مما اجبر الشرطة على استخدام مدافع المياه في محاولة لتفريقهم.

يذكر ان ناشطين معاقين ما لبثوا يعتصمون في شوارع لاباز منذ شهر تقريبا للمطالبة بمضاعفة الاعانات التي يحصلون عليها خمس مرات.

وتبلغ قيمة الاعانة التي يحصل عليها المعاق في بوليفيا نحو 14 دولار شهريا.

وترفض الحكومة اليسارية التي يرأسها الرئيس ايفو موراليس مطالب المعاقين، قائلة إنها توصلت الى حل شامل مع مجموعات اخرى من المعاقين في الاسابيع الماضية.

وجاء في بيان اصدرته وزارة الداخلية "لم تتبق الا مجموعة واحدة متعنتة من المحتجين التي ترفض الاتفاق ذي النقاط الـ 42 الذي توصلنا اليه مع مجموعات المعاقين الاخرى. نعتقد ان هذا النمط من التصرف يستهدف عمدا اثارة الصراعات والصدامات والعنف."

وكان العديد من المشاركين في المظاهرة من مستخدمي الكراسي المتحركة. وقالت صحيفة لا رازون البوليفية إن المارة واصحاب المحال التجارية تأثروا ايضا بالاحتجاجات.

يذكر ان بوليفيا تعد واحدة من اكثر دول امريكا اللاتينية فقرا، ويبلغ عدد المعاقين فيها نحو 388,000 معاق حسب الاحصاءات الرسمية.