بدء مشروع ترميم قصر دار الأمان التاريخي بأفغانستان

مصدر الصورة AFP

بدأت أعمال مشروع طموح لترميم قصر دار الأمان التاريخي في كابول، بعدما دمر إبّان الحرب الأهلية الأفغانية.

وشُيد القصر عام 1920 على ربوة تطل على المدينة على يد الملك آمان الله، الذي هزم البريطانيين وحقق استقلال أفغانستان الكامل.

واتخذ القصر مقرا لوزارة الدفاع في فترة السبعينيات والثمانينيات، وذلك بعد ترميمه من حريق شب به. وعندما اندلعت الحرب الأهلية استخدمته مجموعات مسلحة كقاعدة لها وتعرض للقصف الشديد.

مصدر الصورة BAY ISMOYOAFPGETTY

وقال الرئيس الأفغاني، أشرف غاني، أثناء افتتاحه المشروع، إن المبنى المُدمر يذكّر بـ "أحلك الأيام" في البلاد. وأضاف: "اليوم نشهد عودة إلى الماضي لنضع أساسا للمستقبل".

وبدأ جمع التبرعات لإعادة بناء القصر بحملة حكومية عام 2012. ويُتوقع أن تبلغ تكلفته ما بين 16 إلى 20 مليون دولار ويستغرق من ثلاثة إلى خمسة أعوام، بحسب مسؤولين.

مصدر الصورة WAKIL KOHSARAFPGETTY

ويقول محرر الشؤون الأفغانية في بي بي سي، وحيد مسعود، إن "إعادة تشييد (القصر) لها أهمية رمزية في حد ذاتها".

وأضاف: "المشروع يُظهر حرص الحكومة تجاه الثقافة والتاريخ وإعادة إعمار البلاد بصورة عامة، بينما تُمول غالبية أعمال التطوير الكبرى بأموال من الخارج".

وسيُستخدم القصر بعد ترميمه كمتحف ومقر للاحتفالات الوطنية.