الانتخابات الأمريكية: إعتقال بريطاني "أراد قتل دونالد ترامب"

مصدر الصورة .

قال رجل حاول سرقة سلاح شرطي أمريكي خلال تجمع لصالح المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب في لاس فيغاس، إنه "أراد قتل ترامب"، وذلك بحسب ما أكدت وثائق المحكمة.

وسيمثل مايكل ستيفين ساندفورد (19 عاما)، بريطاني الجنسية، أمام محكمة نيفادا قريباً.

وكان ساندفورد قد اقترب أكثر من مرة من أحد عناصر الشرطة في نيفادا، مدعياً بأنه يريد الحصول على توقيع من المرشح الجمهوري.

ووفقا لوثائق قدمت إلى المحكمة الاتحادية في نيفادا فإن ستانفورد " يملك رخصة قيادة بريطانية وأكد للشرطة أنه موجود في الولايات المتحدة منذ عام ونصف العام".

وأقر الموقوف للشرطة أنه "يحاول إطلاق النار منذ عام تقريباً على ترامب".

وأضاف أنه "قرر القيام بذلك الآن لأنه شعر أخيرا بأن لديه الثقة لتنفيذ المحاولة".

وقالت الشرطة إن ستانفورد "كشف أيضا عن أنه بذل جهودا واعية للوصول إلى لاس فيغاس من أجل قتل ترامب"، وأضاف أنه مع فشل محاولته في لاس فيغاس فإنه كان يعتزم تكرار المحاولة في تجمع انتخابي آخر في فينيكس في ولاية أريزونا.

وأكدت الشرطة أيضا أقوال ستانفورد بأنه زار أحد أماكن التدريب على استخدام السلاح في اليوم السابق لتجمع ترامب الانتخابي للتدرب على استخدام مسدس بهدف تعلم كيفية استخدامه.

المزيد حول هذه القصة