أمين عام الاطلسي: بقاء بريطانيا في الاتحاد الاوروبي يعد امرا اساسيا لمحاربة الارهاب

مصدر الصورة epa
Image caption كان ستولتنبرغ يتحدث لصحيفة الغارديان

قال الأمين العام لحلف شمال الاطلسي ينز ستولتنبرغ يوم الاربعاء إن الدور الذي تؤديه بريطانيا في قلب اوروبا دور محوري وحاسم في التصدي للارهاب والهجرة غير الشرعية.

وحذر ستولتنبرغ لصحيفة الغارديان اللندنية قبل يوم واحد من موعد توجه الناخبين البريطانيين الى صناديق الاقتراع للمشاركة في استفتاء عام حول مستقبل علاقة بلادهم بالاتحاد الاوروبي بأن "اوروبا متشظية" من شأنها تعميق "عدم الاستقرار والغموض" في القارة الاوروبية.

وقال "لا يمكن لي التصويت، فالشعب البريطاني هو الذي سيقرر هذا الأمر."

واضاف "ولكن ما استطيع قوله هو ما يهم حلف الاطلسي، وهو ما يلي: ان بريطانيا قوية في اوروبا قوية امر جيد بالنسبة لبريطانيا والحلف لأننا نواجه تحديات امنية غير مسبوقة كالارهاب وعدم الاستقرار وبيئة امنية لا يمكن توقع مسارها. تشظي اوروبا لا يسعه الا ان يضيف الى عدم الاستقرار والغموض."

وقال ستولتنبرغ إن بريطانيا تؤدي دور جسر مهم بين الاتحاد الاوروبي وحلف الاطلسي، وهي تدعم عملية تبادل المعلومات المتعلقة بالتهديد الذي يشكله الارهاب، مضيفا ان التعاون بين الاتحاد الاوروبي والحلف كان له دور اساسي في الحد من تدفق المهاجرين عبر بحر ايجة.

وقال "من أجل محاربة تهديد الارهاب، نحتاج الى الاتحاد الاوروبي وحلف الاطلسي كليهما، كما نحتاج الى تعاون اوثق بين الحلف والاتحاد الاوروبي، وبريطانيا لديها دور رائد في السعي نحو تحقيق هذا الهدف من داخل الحلف ومن داخل الاتحاد. مما لا شك فيه ان امننا سيتعزز اذا تمتعت دولنا بالاستقرار."

واوضح ستولتنبرغ، الذي سبق له ان تولى رئاسة حكومة النرويج ان بلاده التي رفضت الانضمام الى الاتحاد الاوروبي في استفتاء اجري عام 1994 تواجه اليوم نسبة مهاجرين اكبر من تلك التي تواجهها بريطانيا.

يذكر ان المعسكر الداعي الى انفصال بريطانيا عن الاتحاد الاوروبي اتخذ من موضوع الهجرة عنوانا رئيسيا لحملته.

المزيد حول هذه القصة