صادق خان يطالب بالمزيد من الاستقلالية لمدينة لندن

Image caption ألقى خان خطابه أمام مؤتمر لرجال الأعمال

طالب عمدة لندن، صادق خان، بالمزيد من الصلاحيات للعاصمة البريطانية، عقب التصويت بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وكشفت نتائج الاستفتاء أن سكان لندن صوتوا بالأغلبية للبقاء في الاتحاد الأوروبي، عكس بقية مناطق انجلترا.

وقد شارك خان في حملة الاستفتاء، ودافع بقوة عن خيار بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، معللا موقفه بأن البقاء في صالح مدينة لندن، باعتبارها مركزا للمال والأعمال في العالم، وبأن العاصمة البريطانية تستفيد من الكفاءات والاستثمارات الأوروبية.

وقال خان، في خطاب أمام رجال الأعمال، إنه "لا يتحدث اليوم عن استقلال مدينة لندن، ولكن يطالب بالمزيد من الاستقلالية للعاصمة في اتخاذ القرارات، من أجل حماية اقتصادها من التقلبات المرتقبة، وحماية الأعمال فيها، والحفاظ على الوظائف والصحة والرفاهية فيها".

ويضيف عمدة لندن أن مطالبه ليس أن "تأخذ العاصمة حصة أكبر من ثروة البلاد، وإنما أن تكون لها حرية أكبر في التصرف في حصتها الحالية".

ويأتي خطاب خان، تزامنا مع إطلاق عريضة من أجل استقلال لندن، والتي جمعت 175 الف توقيع.

السكن والمواصلات

وتتضمن الاستقلالية التي يطالب بها عمدة لندن المزيد من سلطات التصرف في الضرائب، وحرية أكثر لإدارة الأعمال واستقطاب الكفاءات، وكذا وضع سياسة خاصة للسكن والتخطيط والمواصلات، والصحة ومكافحة الجريمة والقضاء.

وقد وعد رئيس الوزراء، ديفيد كاميرون، بأن تكون لمدينة لندن كلمة في المفاوضات مع بروكسل، بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وتدعم المجالس المحلية لمدينة لندن مطالب العمدة، ويقول رئيسها، جول بايب، إن "حكومة لندن تتكلم بصوت واحد في هذه القضية، نحن بحاجة إلى المزيد من الصلاحيات في تحديد مصيرنا، لمواجهة تبعات الخروج من الاتحاد الأوروبي".